ماذا يعني وجود البروتوكولات السرية

لا يحتاج المرء لكثير ذكاء ليعرف أن هذه البروتوكولات السرية تتضمن المزيد من التنازلات الأمريكية من حساب الدم السوري والأمل السوري ، ولذلك يضغط الروسي متحديا متبجحا ويصمت الأمريكي متواريا .

ولا يحتاج المرء لكثير ذكاء ليعرف ، أن الروس الذي يحاولون إحراج الأمريكيين بمطالبتهم بالكشف عن هذه البروتوكولات ، قد سبقوا هم إلى كشفها إلى حلفائهم من الإيرانيين والأسديين على حد سواء ، ليس على سبيل التطمين والتشجيع فقط ؛ بل على سبيل إثبات المكانة الظفروية التي وصل إليها الروس ، في تمريغ الأنف الأمريكي في الوحل المختلط بدماء الأطفال السوريين وجوعهم ..

ولا يحتاج المرء إلى كثير ذكاء – ثالثا - ليربط بين طبيعة هذه التنازلات الأمريكية ، أو البرتوكولات السرية ، وبين مطالبة الروس مؤسسات المعارضة ورموزها ، بأن يسبقوا إلى إعلان القبول ببشار الأسد ، رئيسا أبديا لسورية ، كمبادرة حسن نية مسبقة منهم ، في محاولة روسية ذ كية أو غبية ليسهلوا على مؤسسات هذ المعارضة السورية تجرع كأس السم بأيديهم طائعين مختارين ، على الطريقة السقراطية ، قبل أن يفعلوا ذلك تحت المطرقة الأمريكية ، والتي يقدر الروس ، ونقدر معهم ، أن هؤلاء الأشاوس سيشربونها، وهم يزمجرون أو يزغردون ، فنحن في عصر لم يعد فيه فرق بين زمجرة المعارضين في المؤسسات السياسية للمعارضة السورية وبين زغردة ازدهار وانشراح  ..

تابع القراءة