كتب إلي يذكرني بموعد الأول من شباط، ويظن أنني غبت عن المشهد ، فأحتاج الى تذكير…!!

وأكتب له وأنا الذي كتبت منذ ثلاثة عقود:

 "حماة والمجزرة ليست ذكرى" ما زلت أكتب: "المجزرة ليست ذكرى"

بل هي واقع، ما زلت أعيشه، ويعيشه معي الملايين من أصحاب العقول والقلوب.

ونحن أصحاب العقول والقلوب من السوريين ما زلنا هناك نعيش اللحظة في حماة وفي تدمر وفي جسر الشغور وفي حمص وفي حي المشارقة في حلب..

ما زلنا نسمع استغاثات النساء، وبكاء الأطفال، ونرى شلالات الدماء، ونشهد فعل المجرمين، يدمرون الأوابد ، ويغيرون المعالم.

ما زلنا هناك نرى الوجوه البريئة مضرجة، والبطون المبقورة، وما زالت تطل علينا وجوه الأجنة من بطون الأمهات …

تابع القراءة