آلام مع أولى أمطار العام

حماد صبح

هطلت ، يا هَدبا ، 

أولى أمطار العام ، 

كان الوقت مساء ، 

فانفجرت في قلبي  

موجات الآلام . 

أول مطر يهطل  

بعد غروبك . 

ذكرني لحظات  

حنان ووئام ، 

كنا نفرح فيها  

حين تفاجئنا  

أولى أمطار العام . 

نحلم بالخصب ، 

بإنماء الأشجار ، 

بإيناع الأثمار . 

بعطاء الزيتون الوافي ، 

بعبيق الأزهار ، 

نحسو القهوة دفئا ، 

نسمع زقزقة الأطيار  

تفزع ، تأوي لكثيف الأشجار . 

هطلت من عينيَ  

دموعي يا هدباء . 

وحدي أستقبل مطر العام . 

في قلبي بركان من آلام . 

ما أوحش آلام فراقك  

يا هدباء ، 

يا فرح العمر ،  

ويا أحلى الأنغام . 

يا حبا رحل ربيعاً ،  

خلفني أشلاء حطام .  

لا يفرحني شيء ، 

تؤلمني  أولى أمطار العام .